‏الاحداث الدولية ومسار أسعار النفط الخام

‏الاحداث الدولية ومسار أسعار النفط الخام

‏” الاحداث الدولية ومسار أسعار النفط الخام”

مقال بقلم‏:

الأستاذ المساعد الدكتور حيدر حسين ال طعمة

  نتيجة للهيمنة النفطية في ايرادات الموازنة العامة وميزان المدفوعات لا بد من الأقرار بأن سوق النفط العالمي هو العامل الحاسم في حركة الأقتصاد العراقي.

تفرض الهجمات التي تعرضت لها وحدات معالجة نفطية رئيسية في السعودية على العالم اختبار قدرته على التعامل مع أزمة في الإمدادات إذ يواجه فقدان أكثر من خمسة بالمئة من الإمدادات العالمية من أكبر دولة مصدرة للنفط الخام في العالم بصفة مؤقتة.

 

ما الذي حدث:

هجوم على منشأتين نفطيتين سعوديتين يوم السبت إلى توقف إنتاج نحو 5.7 مليون برميل يوميا من الخام، ودفع الأسعار العالمية إلى الصعود بشكل حاد.

تسبب هجوم على السعودية أوقف خمسة في المئة من إنتاج النفط الخام العالمي في ارتفاع أسعار النفط بأكبر وتيرة منذ عام 1991 بعدما اتهم مسؤولون أمريكيون إيران بتنفيذ الهجوم وقال الرئيس دونالد ترامب إن بلاده ”مستعدة“ للرد.

وأعلنت جماعة الحوثي اليمنية المتحالفة مع إيران مسؤوليتها عن الهجوم الذي خلف أضرارا بأكبر معمل لتكرير النفط الخام في العالم. ونفت إيران مسؤوليتها لكنها قالت إنها مستعدة ”لحرب شاملة“.

وقال مصدران مطلعان على عمليات شركة أرامكو السعودية لرويترز إن عودة إنتاج النفط السعودي بشكل كامل إلى الوضع الطبيعي قد تستغرق شهورا، وكانت تقديرات سابقة أشارت إلى أسابيع.

وصعدت أسعار النفط بنسبة 19 في المئة قبل أن تنخفض عن ذلك المستوى المرتفع. وكانت هذه القفزة خلال الجلسة هي أكبر زيادة منذ حرب الخليج عام 1991

لماذا نخفضت الأسعار بسرعة

  • إعلان ترامب السماح بالسحب من مخزون الإمدادات الأمريكية الطارئة وبعدما أعلن منتجون حول العالم وجود مخزونات كافية من النفط لتعويض النقص.

  • السعودية تعلن استعادة سريعة لإنتاجها قبل نهاية الشهر الحالي.

  • وأظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية يوم الأربعاء أن مخزونات الخام في الولايات المتحدة زادت بواقع 1.1 مليون برميل الأسبوع الماضي بينما كانت توقعات المحللين تشير إلى انخفاض قدره 2.5 مليون برميل.

  • السوق يعاني من تخمة

  • الاقتصاد العالمي مضطرب ويميل صوب الركود

  • الصراع التجاري بين الكبار

  • اوربا والخروج العسير لبريطانيا من الاتحاد

 

أخيرا

يفترض ان تهبط أسعار النفط بقوة حال اعلان السعودية العودة الى الطاقة الإنتاجية مطلع خلال الأيام القادمة، لكن يتوقع ان تدعم التوترات الإعلامية بين الولايات المتحدة والسعودية من جهة وايران من جهة ثانية، الأسعار، لتبقى في تارجح ما بين 65-70 دولار خلال الأسابيع القادمة

 

أسعار النفط واساسيات السوق ما بعد

  نتيجة للهيمنة النفطية في ايرادات الموازنة العامة وميزان المدفوعات لا بد من الأقرار بأن سوق النفط العالمي هو العامل الحاسم في حركة الأقتصاد العراقي. ومن الصحيح القول ان هذه خاصية مشتركة لدول الصادرات النفطية، لكن الأمر في العراق يختلف من جهة الأخفاق في تبني سياسة جادة نحو التنويع على قدر من المصداقية العملية. ومن الواضح ان مورد صادرات النفط صار مُقيِّدا لنشاط الدولة في اداء وظائفها فضلا عن تعطيل الجهد الأستثماري والنمو الأقتصادي. ومن الضروري الأكتراث بالوقائع التي بينت ان امكانات زيادة الأنتاج النفطي في العالم لا يستهان بها، وتواجه سوقا لا يتسع لأستيعابها.

 

 يقدر الطلب العالمي على النفط 101.05  مليون برميل في اليوم عام 2020

وفي جانب العرض يقدر الأنتاج من خارج اوبك 66.78  مليون برميل في اليوم. وعلى فرض انسجام اوبك مع دور المجهّز الأخير يكون انتاجها 34.72 من النفط الخام والغاز المسيّل والنفوط غير التقليدية.

وتفيد أحدث  البيانات من أوبك، 2019، ان المتوسط اليومي من الغاز المسيل والنفوط غير التقليدية من اوبك 4.87 مليون برميل. ولهذا تقدر الكمية التوازنية من النفط الخام لمنظمة اوبك 29.41 مليون برميل يوميا عام 2020، وهي ادنى من المقدر لعام 2019 بمقدار 1.28 مليون برميل في اليوم. 

والمتوقع انخفاض الطلب على النفط في المستقبل لصالح موارد الطاقة الأخرى، من جهة، ولأن الطلب على الطاقة عموما كما تبين آنفا ينمو بأدنى من نمو الناتج المحلي للفرد. وربما يستطيع العراق توسيع حصته من سوق النفط العالمي لكن هذه العملية لا بد ان تتوقف، بعد مدة،  ليعود معدل نمو الكمية المصدرة من العراق محكوما بنمو الطلب العالمي على النفط.

 

صادرات النفط لا زالت كافية لتغطية الطلب على العملة الأجنبية لمختلف الأغراض، والأفضل للعراق الأنتفاع من هذه الفسحة، خلال السنوات القريبة القادمة، للأسراع في بناء طاقات انتاجية للتصدير من خارج النفط الخام قبل وصول العراق الى نقطة الشحة في العملة الأجنبية.

 

س1// ما هي توقعاتك لاتجاه أسعار النفط في الأمد القصير والمتوسط؟ وهل لاوبك دور في انعاش الأسعار؟

س2// كيف يمكن للعراق التحوط من التقلبات السعرية للنفط مع اقتراب موسم الموازنة؟